رعى القائم بأعمال رئيس جامعة اليرموك الأستاذ الدكتور زياد السعد حفل تخريج المشاركين في ورشة التهيئة لأعضاء هيئة التدريس الجدد للفصل الدراسي الثاني من العامالجامعي 2017/2018، والتي نظمها مركز الاعتماد وضمان الجودة بالجامعة، واستمرت ثلاثة أيام. وأشار السعد إلى سعي اليرموك الدائم على تهيئة كافة الظروف التي من شانها أن توفر لعضو هيئة التدريس الجو الأكاديمي الملائم الذي يمكّنه من أداء رسالته التعليمية والقيام بمهامه البحثية على أكمل وجه، لافتا إلى أن المشاركين أصبحوا جزء من أسرة اليرموك الأكاديمية وعليهم ان لا يتوانوا في المحافظة على سمعتها العلمية، داعيا إياهم عكس ما اكتسبوه من خبرات ومهارات خلال مشاركتهم في هذه الورشة على عطائهم العلمي والبحثي. وقال السعد إن اليرموك تولي تطوير عمليتها التعليمية جل عنايتها وتسعى لمواكبة المستجدات التكنولوجية في مختلف الحقول العلمية، مما يسهم في رفع المستوى العلمي والعملي لطلبة الجامعة، ويرفع من تنافسيتهم في سوق العمل المحلي والدولي كذلك. وأكد السعد حرص اليرموك على تشجيع باحثيها وتحفيزهم على الابداع والريادة في أبحاثهم ومشاريعهم العلمية واستقطاب الدعم الخارجي لها من مختلف المنظمات والجهات الدولية، الأمر الذي ينعكس إيجابا على الباحث فيعزز قدراته ومعارفه ويؤسس اسم ومكانة علمية له في مجال تخصصه، كما يسهم في رفع التصنيف العالمي للجامعة ويفتح أبوابا من التعاون العلمي والبحثي بين اليرموك ومختلف الجامعات الدولية المرموقة، لافتا إلى ضرورة التزامهم بأخلاقيات العمل الاكاديمي والبحثي. بدوره شكر مدير المركز الدكتور محمود القرعان إدارة الجامعة على دعمها ورعايتها لنشاطات المركز المختلفة الأمر الذي يجسد فلسفة اليرموك القائمة على التحديث والتطوير لأداء أعضاء هيئة التدريس، مؤكدا استعداد المركز لتلبية احتياجات أعضاء هيئة التدريس من خلال عقد الدورات التدريبية التي تسهم في رفع كفاءتهم الأكاديمية. من جانبهم شكر المشاركون الجامعة لعقدها هذه الورشة لما تشكله من أثر إيجابي في تطوير أدائهم التدريسي متطلعين للمزيد من الدورات المكثفة والمتخصصة التي من شأنها زيادة الوعي الأكاديمي لديهم. وأشرف على تنفيذ الدورة عدد من أعضاء هيئة التدريس من مختلف كليات الجامعة. وفي نهاية الحفل سلم السعد الشهادات للمشاركين في الورشة والبالغ عددهم واحد وثلاثين عضو هيئة تدريس.

رعى نائب رئيس جامعة اليرموك لشؤون الجودة والمراكز الأستاذ الدكتور يوسف أبو العدوس افتتاح ورشة "التهيئة لأعضاء هيئة التدريس الجدد" للفصل الدراسي الثاني من العام الجامعي 2017/2018، بحضور نائب رئيس الجامعة للشؤون الإدارية الأستاذ الدكتور جمال أبو دولة، والتي نظمها مركز الاعتماد وضمان الجودة في الجامعة، وتستمر ثلاثة أيام. وفي بداية اللقاء رحب أبو العدوس بالأعضاء الجدد، مبدياً سعادته بانضمام هذه النخبة المتميزة للكادر التدريسي في جامعة اليرموك، معربا عن أمله بقيام الأعضاء الجدد بالواجبات الموكولة إليهم والمتمثلة بالتوجيه والتدريس والتقييم، والعمل بروح الفريق الواحد لتحقيق الأهداف التي تصبو اليرموك إليها لتطوير العملية التعليمية بالجامعة، والحفاظ على السمعة العلمية المرموقة لليرموك التي تعد واحدة من مؤسسات الوطن التي تحظى برعاية جلالة الملك عبدالله الثاني راعي العلم والعلماء. وأكد أبو العدوس على ضرورة التزام أعضاء الهيئة التدريسية بالأنظمة والقوانين والتعليمات المعمول بها بالجامعة، والاستفادة ما أمكن من مفردات هذه الورشة التدريبية في الجوانب المتعلقة بإدارة العملية التدريسية والامتحانات، ومصادر المكتبة، وأخلاقيات البحث العلمي التي تعتبر من أهم المواضيع التي يتوجب على عضو هيئة التدريس الالتزام بها، داعيا إياهم إلى التعامل مع الطلبة بمنتهى الشفافية والنزاهة وعدم التحيز، واحترام وتقدير زملائهم من الهيئة التدريسية والإداريين. وأشار أبو العدوس إلى حرص اليرموك على تهيئة كافة الظروف الملائمة التي تمكن عضو هيئة التدريس من تطوير ذاته والتميز خلال مسيرته المهنية، لافتا إلى أنها ومن خلال مركز التميز للخدمات المكتبية توفر العديد من قواعد البيانات في مختلف المجالات العلمية والهندسية والطبية والأدبية بحيث يستطيع عضو هيئة التدريس الاستفادة منها في إجراء البحوث والدراسات في مجال تخصصه. بدوره قال أبو دولة إن العدل والحزم تعدان من أهم الصفات التي يتوجب على عضو هيئة التدريس التحلي بهما ليتمكن من إدارة العملية التدريسية والغرف الصفية بكفاءة واقتدار، داعيا إياهم أن يبذلوا أقصى الجهود لتطوير العملية التعليمية لتخريج جيلا من الشباب يتمتع بكافة المهارات والمعارف التي تؤهله لدخول سوق العمل المحلي والعربي. من جانبه هنأ مدير المركز الدكتور محمود القرعان الأعضاء الجدد بالانضمام إلى أسرة اليرموك مؤكداً حرص المركز على إقامة هذه الورشة فصليا التي تعمل على إكساب المتدرب المهارات الأساسية التي يحتاجها المدرس وذلك ضمن أربعة محاور رئيسية وهي البحث العلمي، وخدمة الجامعة، وخدمة المجتمع، والتدريس. ويتضمن برنامج الورشة التي يشارك فيها واحد وثلاثون عضو هيئة تدريس، عقد سلسلة من المحاضرات تناولت مواضيع مختلفة تتعلق ب "القوانين والأنظمة والتعليمات"، و"مصادر المكتبة وقواعد البيانات العالمية"، و استراتيجيات التدريس"، و"إدارة العملية التعليمية"، و"أخلاقيات البحث العلمي"، و"الإعداد والتخطيط للمساق"، و"التقويم والامتحانات"، و"تعليمات الترقية والنشر"، و"إدارة الموقع الشخصي / قاعدة البيانات الوطنية". وحضر الافتتاح عدد من المسؤولين بالمركز.

برعاية نائب رئيس الجامعة للشؤون الأكاديمية الأستاذ الدكتور زياد السعد، نظم مركز الاعتماد وضمان الجودة في الجامعة، ورشة عمل لأعضاء الهيئة التدريسية في كليات الآداب، والقانون، والشريعة والدراسات الإسلامية، والسياحة والفنادق، والآثار والأنثروبولوجيا، بالإضافة إلى مركز اللغات، بعنوان "استخدام وتعبئة ملف المساق". وأكد السعد في بداية الورشة التي تعد الورشة الأولى من ضمن سلسلة من ورش العمل حول كيفية استخدام ملف المساق من قبل أعضاء الهيئة التدريسية، وتعبئة النموذج الخاص به الكترونياً، أن إدارة الجامعة تعمل جاهدة على تطوير العملية التدريسية فيها، وذلك ضمن الخطة الإستراتيجية للجامعة للأعوام 2016-2020.

عى رئيس الجامعة الأستاذ الدكتور رفعت الفاعوري حفل تخريج المشاركين في ورشة التهيئة لأعضاء هيئة التدريس الجدد للفصل الدراسي الأول 2017/2018، والتي نظمها مركز الاعتماد وضمان الجودة بالجامعة، واستمرت ثلاثة أيام. وأكد الفاعوري خلال الحفل حرص اليرموك على تقديم كافة أشكال الدعم لأعضاء الهيئة التدريسية، وعقد الدورات التدريبية اللازمة في مختلف المجالات الأكاديمية، بما يسهم في تطوير مهاراتهم في إدارة العملية التدريسية، مما ينعكس إيجاباً على المستوى العلمي لطلبة الجامعة، وإعدادهم بما يلبي طموحاتهم، ويرفع من تنافسيتهم في سوق العمل المحلي والدولي. وأوضح الفاعوري أن عقد هذه الورشة جاء بهدف التسهيل على عضو هيئة التدريس وتعريفه بالأنظمة والتعليمات الناظمة للعمل الأكاديمي في الجامعة، ومساعدتهم في إعداد امتحانات الطلبة لقياس مستوى فهم الطالب وإلمامه بمفردات المساقات، مشددا على أهمية الإقبال على التعلم وكسب المعرفة من قبل أعضاء الهيئة التدريسية بما يتيح التقدم العلمي والأكاديمي لأعضاء الهيئة والتدريسية والجامعة معاً، لافتاً إلى أن اليرموك تطمح خلال الثلاث سنوات القادمة بأن يكون التعليم في 25% من مساقاتها عبر الانترنت، وذلك بهدف مواكبة التطور العلمي الكبير الذي يشهده التعليم الالكتروني عن بعد في كافة الجامعات العالمية المرموقة. وأشار الفاعوري إلى أن الجامعة تسعى جاهدة للحصول على الجودة البرامجية في كافة التخصصات الأكاديمية التي تطرحها، أملا في الوصول إلى تعليم نوعي ننافس فيه الجامعات الدولية المرموقة، لافتاً إلى أن الوصول إلى الجودة والتميز في التعليم لا يكون بقرارات سيادية، أو بتضمينها بخططنا الإستراتيجية فقط، وإنما تحتاج إلى متابعة وعمل دؤوب، وتحدٍ لكافة المعوقات والمحددات التي تواجهنا في ظل شح الموارد والإمكانات المتاحة، فالتحدي الأكبر يكون في تحقيق انجاز أكاديمي ملموس رغم محدودية الإمكانات، معربا عن فخره واعتزازه بما حققته جامعة العلوم والتكنولوجيا الأردنية بدخولها ضمن أول خمسمائة جامعة بالعالم وفق تصنيف التايمز للجامعات، مشددا على أن هذا الانجاز يعد دليلا دامغا على أن صروحنا العلمية قادرة على تخطي العقبات وتصدر النهضة العلمية لمسيرة قطاع التعليم العالي. بدوره شكر مدير المركز الدكتور محمود القرعان إدارة الجامعة على دعمها ورعايتها لنشاطات المركز المختلفة، مؤكدة استعداد المركز لتلبية احتياجات أعضاء هيئة التدريس من خلال عقد الدورات التدريبية التي تسهم في رفع كفاءتهم الأكاديمية، الأمر الذي ينعكس إيجاباً على سمعة اليرموك العلمية وتقدمها للوصول إلى مصاف الجامعات الرائدة. وفي نهاية الحفل سلم الفاعوري الشهادات على المشاركين في الورشة.

بالتعاون مع مركز الاعتماد وضمان الجودة، ستعقد ورش تدريبية حول كيفية استخدام وتعبئة ملف المساق من خلال موقع إدارة خدمات التسجيل للهيئة التدريسية Adminsis، وسيفتتح هذه الورش نائب الرئيس للشؤون الاكاديمية، وسيقوم الدكتور محمد الزبيدي مساعد عميد كلية الحجاوي لشؤون الجودة بإدارة هذه الورش وذلك حسب الجودل الاتي: الاحد 14/05/2017 02:00 - 04:00 الاداب، القانون، الشريعة والدراسات الاسلامية، السياحة والفنادق، الاثار والانثروبولوجيا، مركز اللغات الاثنين 15/05/2017 02:00 - 04:00 الفنون الجميلة، الاعلام، التربية، التربية الرياضية، الاقتصاد والعلوم الإدارية الثلاثاء 16/05/2017 02:00 - 04:00 الحجاوي للهندسة التكنولوجية، تكنولوجيا المعلومات وعلوم الحاسوب، العلوم، الطــب، الصيدلة وذلك في مدرج عرار- مبنى الندوات.

071766